إلتهاب الكبد سى

فيروس إلتهاب الكبد الوبائى سى هو أكثر أنواع العدوى المنقولة بالدم إنتشاراً وهو أكثر عدوى مزمنة من ذلك النوع فى الولايات المتحدة الأمريكية ، حيث مايقرب من أربعة ملايين شخصاً (2% من تعداد السكان) مصاباً به. يتسبب ذلك الفيروس فى تضخم الكبد نتيجة مرض إلتهاب الكبد الوبائى سى. مرض إلتهاب الكبد سى منتشر فى الرجال أكثر من النساء بنسبة طفيفة ، ومنتشر أكثر فى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20- 39 سنة ولكنه أيضا يصيب جميع الفئات العمرية

إلتهاب الكبد سى يصيب الكبد وهو العضو المسئول عن إزالة السموم والخلايا الميتة من الجسم. إن لم يتم معالجة ذلك المرض فمن الممكن أن يؤدى ذلك إلى حدوث ندوب بالكبد (التليف الكبدى) وسرطان الكبد وفى بعض الحالات ، الموت

فيروس إلتهاب الكبد الوبائى سى ينتشر عن طريق الدم الملوث ، ينقل المرض غالباً عن طريق إستخدام المخدرات عن طريق الحقن ، حيث يتشارك المستخدمون لتلك الطريقة الإبر الملوثة بالفيروس

الأشخاص الذين خضعوا لنقل الدم قبل عام 1990 أيضاً معرضين للخطر حيث لم تعمم الإختبارت والفحص للدم للكشف عن فيروس إلتهاب الكبد الوبائى سى إلا بعد تلك السنة. الوشم وثقب الجسم يمكن أيضاً أن تكونا طريقتين لنقل المرض إذا ما إستخدمت أدوات ملوثة بالفيروس مثل الإبر والصبغات المستخدمة فى تلك الممارسات

إلتهاب الكبد الوبائى سى يشار إليه غالباً باالخطر الصامت بما أن العديد من المصابين به لا تظهر عليهم أى أعراض لسنوات عدة بعد الإصابة ، فى الواقع ، 70% من المصابين بفيروس إلتهاب الكبد الوبائى سى ليس لديهم أدنى فكرة أنهم مصابون به

أعراض إلتهاب الكبد سى تتضمن

الإرهاق المزمن

فقدان الشهية

البول ذو اللون الداكن

آلام بالمعدة

إصفرار البشرة والعينين

إلتهاب الكبد سى مرضاً خطيراً ولكن هناك العديد من خيارات العلاج للتخلص من هذا المرض ، بيج إنترون هو الإسم التجارى ل(بيجينترفيون ألفا 2 باء) عندما يضاف ذلك المسحوق للحقن مع ريبافيرين فذلك علاجاً أظهر قدرة على إزالة فيروس الإلتهاب الكبدى الوبائى سى من الدم فى حوالى نصف عدد الأشخاص الذين إستخدموا هذا العلاج

بالإضافة إلى العلاج ، هناك خطوات يمكن لمرضى إلتهاب الكبد الوبائى سى إتخاذها للتمتع بحياة صحية أكثر ، فعلى سبيل المثال أظهرت الدراسات أن تجنب إستهلاك الكحوليات العالى (خمسة أكواب أو أكثر يومياً) يمكن أن يقلل من الضرر الذى يلحق بالكبد بالنسبة للأشخاص المصابون بمرض إلتهاب الكبد الوبائى سى ، من الممكن أن تؤدى السمنة إلى أمراض كبد متقدمة أكثر كما أنها تقلل من فاعلية بعض الأدوية المستخدمة لمعالجة إلتهاب الكبد الوبائى سى. يجب أن يؤخذ تشخيص مرض كهذا على محمل الجد ، فالسعى وراء الحصول على العلاج بالإضافة إلى تغيير نمط الحياة إلى نمط صحى أكثر وأيضاً الحصول على الدعم المناسب يمكن أن يجعل مرض إلتهاب الكبد الوبائى سى مرض يمكن إدارته والتحكم به

Loading...