كن منظمًا و لن تنسى شيئًا أبدًا

 سرعة نسيانك للأمور الصغيرة ليست بعلامة جيدة لحيازتك على عقل سليم أو ذاكرة جيدة. هذه الأمور مهمة من حيث السماح لعقلك بخلق ترابط خاص به مع الأمور فى الماضى التى كنت معتاداً عليها. و مجرد التفكير فى كونك بهذه الحالة يخلق صراع أكبر مع المهام القادمة.

لكن دعونا لا ننسى أصحاب الذاكرات الجديرة بالثناء. قد لا يكون لديهم ما يستدعى القلق خاصة عندما يرتقى الأمر إلى المهام التى تحتاج إلى الحفظ, لكنهم لا يزالوا و سوف يشهدون زلة فكر و مجدداً. يمكنها أن تكون مجرد أمور صغيرة, كوضع المفاتيح فى غير محلها بسبب نسيانك للمكان الذى وضعتها فيه من قبل فى المقام الأول. بالنسبة إليك يمكن أن يكون مجرد تغيير بسيط لموضع أشياء مهمة, و لكن اذا حاولت النظر الى الأمر من وجهة مختلفة, هى فى الواقع مشكلة الذاكرة. الأنباء السيئة هى, أنها يمكن أن تصبح أسوء من حالها اليوم.

مرة أخرى, هذة الأشياء يمكن أن تكون بسيطة. بخلاف نسيانك أين وضعت مفاتيح سيارتك هذا الصباح, أمور كالأحداث المهمة و المواعيد النهائية يمكن أن تسهو عنها أيضاً و هذه يمكن أن تصبح عادة سيئة. الخبر السار هو, يمكنك أن تتحكم بهذه الأمور. يمكنك أن توقف عنك تطور شرود الذهن لأنه عندما يسيطر عليك, غالبا تزول معه غريزتك الطبيعية لتنظيم الأمور.

عندما تحاول التفكير فى الأمر, هناك فعلاً أهمية كبيرة فيما يتعلق بكيفية تنظيم الشخص لأفكاره و بالتالى, الأشياء التى تهم حوله. تحسين الذاكرة يمكن تفعيله بعدة طرق, لكن تدميرها يمكن أن يحدث فى لمحة بصر أيضاً و لا يزال هناك عوامل أكثر تساهم فى فشل الذاكرة.

هذه المرة, الأمر بسيط. أبذل أقصى جهدك لتكون منظما. إذا كان تذكر مكان مفاتيح السيارة صعباً, استخدم وعاء يمكنك بسهولة وضع مفاتيحك فيه و ضعه فى مكان حيث يمكنك رؤيته بسهولة. إذا كان تذكر الأسماء أمراً يفوق قدرتك, اسأل عن معلومات أكثر عن الشخص, مكان إقامته, إنجازاته و معارفه. الأمور التى يقولها سوف تترك أثراً مرتكزا فى ذاكرتك مما يجعلك تتذكر اسمه. هناك أفكار عديدة عن كيفية منع النسيان و لكن تطبيقها يعود إليك.

ما ذكرناه فى السابق ان هى الا بعض الحلول البسيطة التى قد تساعد على عدم النسيان فقط ابدأ بتلك النصائح ومع الوقت ستتمكن انت نفسك من ايجاد حلولا أكثر تساعدك على عدم نسيان الأشياء البسيطة وتنمية ذاكرتك

Loading...