كيف يساعد اللوز على خسارة الوزن الزائد؟

رغم أن اللوز يحتوي على كميات كبيرة من السعرات الحرارية والدهون والكثير من الناس يتجنبوه خوفا على رشاقتهم, إلا أن اللوز في الواقع يساعد في خسارة الوزن فاللوز يحتوي على الفيتامينات والعناصر الغذائية بالإضافة إلى الدهون الصحية التي تساعد على تحفيز خسارة الوزن ومن ناحية أخرى فهو يحول دون زيادة الوزن بالنسبة الطبيعية ففي دراسة أجريت بأسبانيا على 9000 مشارك تقريبا استغرقت 28 شهرا, تبين أن تناولهم مكسرات مثل اللوز قلل من فرص زيادة وزنهم بنسبة 31% مقارنة بمن لا يتناولونها اي أن اللوز يعمل في اتجاهين معا للمساعدة على خسارة الوزن الزائد وفيما يلي أهم فوائد اللوز في خسارة الوزن الزائد

أفضل من الكربوهيدرات
في دراسة نشرت بدورية إنترناشونال جورنال أوف اوبيستي المعني بموضوعات السمنة, تبين أن النظام الغذائي منخفض السعرات الذي يحتوي على اللوز يزيد من معدل فقد الوزن الزائد أكثر من الأنظمة الغذائية المعززة بالكربوهيدرات المعقدة فقد لاحظ من سار على حمية اللوز خسارة الوزن بنسبة 18% مقارنة ب11% لمن ساروا على حمية الكربوهيدرات المعقدة

دهون صحية
إن الجسم لا يستغنى عن الدهون ولكن هناك دهون صحية ودهون غير صحية واللوز مصدرا رائعا للدهون الاحادية الغير مشبعة, اي الدهون الصحية تساعد على خفض مستوى الكوليسترول الضار بالدم وبالتالي الوقاية من أمراض القلب, كما تساعد ايضا على خفض الوزن لأنها تحفز آليات حرق الدهون بالجسم

غني بالعناصر الغذائية
رغم أن ربع كوب من اللوز يمد الجسم ب11% من احتياجه اليومي من السعرات الحرارية وهي نسبة كبيرة نسبيا, إلا انه في المقابل يمد الجسم بالكثير من العناصر الغذائية الهامة فهو مصدرا رائعا للبروتين والمنجنيز والمعنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين د وفيتاميب ب2 ويبدو أن السعرات الحرارية في اللوز لا تساعد على زيادة الوزن كما تفعل اي سعرات حرارية أخرى في طعام آخر وهذا يعنى نظرية السعر الحراري هو السعر الحراري ايا كان مصدره

محفز للطاقة
لو تحدثنا عن أهم فوائد اللوز, فنذكر هذه الفائدة تحديدا, فهو مصدرا ممتازا للعناصر الغذائية المحفزة للطاقة مثل فيتامين د وب2 و البروتين والمنجنيز والنحاس وهي عناصر ضرورية لمن يهدف جديا لخسارة وزنه الزائد لانها عندما تمده بالطاقة, ستساعده على الحركة بنشاط وممارسة الأنشطة كالتمارين الرياضية التي ستساعده على خسارة الوزن الزائد