ما المقصود بالتسويق المصغر؟

التسويق المصغر هو نوع من استراتيجيات التسويق التي لها علاقة باستهداف عملاء محددين ضمن الأسواق المتخصصة

هذا النهج غالبا ما يعتمد على العديد من الاستراتيجيات التي تطبق في مجال التسويق المستهدف بشكل عام حيث يأخذ المسوق في الاعتبار السمات المحددة التي تميز العميل المستهدف عن الأنواع الأخرى من العملاء

أحد الفروق الرئيسية  التي تميز التسويق المستهدف عن التسويق المصغر خاصة هو أن التسويق المستهدف  يسعى للتركيز على الوصول إلى مجموعة معينة من المستهلكين داخل هذا السوق، في حين يتطلب التسويق المصغر تخصيص أساليب تسويقية معينة للوصول إلى عميل معين

مع التسويق المصغر يدعو النهج المتبع إلى الوصول لمعرفة جيدة جدا عن احتياجات العميل وكل ما يحب وما يكره فيما يتعلق بالسلعة أو السع المراد الترويج لها وهو الأمر الذي يسهل من عملية موائمة فئة المستهلكين مع السلع أو الخدمات التي يتم تقديمها

ويعد  هذا النهج التسويقي ناجحا في كثير من الأحيان لأن العميل يصل إليه الإحساس بمدى أهميته للمسوق والمنتجين ويلاحظ بنفسه الجهود المبذولة للاتصال به على المستوى الشخصي بدلا كونه فردا من ضمن مجموعة عامة من المستهلكين

الشركات الصغيرة غالبا ما تستخدم هذا النوع من التسويق لأن التسويق المصغر يكون وسيلة ممتازة لإنشاء وتنمية قاعدة عملاء في منطقة جغرافية محددة

فعلى سبيل المثال يمكن لمحل بقالة له سلسلة متاجر في ثلاث مدن مختلفة أن يطبق هذا النهج من التسويق المصغر بنجاح حيث سيقوم المتجر بتخزين وعرض مجموعة أساسية من الفواكه والخضروات الطازجة والمنتجات الغذائية ولكن تزيد عليه عدد من المنتجات الأخرى التي هي ذات أهمية خاصة للمستهلكين الذين يعيشون بالمكان الذي يقع فيه فرع المتجر

ومن الأمثلة البارزة الأخرى على التسويق المصغر هو سوق العقارات فيعمل سمسار عقارات على أن يذيع صيت وسمعة  العقار الذي يريد تسويقه ضمن نطاق سعري معين بناءا على فهم إمكانيات واحتياجات ورغبات المشترين المحتملين  للعقار

ومن هنا ينظر سمسار العقارات إلى الاحتياجات والمتطلبات الفردية لعميل محدد ضمن  نطاق ديموغرافي كبير ويسعى إلى مساعدة العميل على التعرف على المنزل الذي يلبي احتياجاته ومتطلباته تلك والتي تكون في نفس الوقت في حدود إمكانياته المادية

الحقيقة من بين جميع مناهج التسويق لعل التسويق المصغر هو الأكثر خصوصية وفردية بالنسبة للعملاء فهو يتجاوز التركيز الشديد على السلعة أو الخدمة ومميزاتها لينتبه إلى المستهلك وليس مجرد مجموعة من المستهلكين  في الأسواق المتخصصة بل ربما مستهلك أو عميل بعينيه كما في مثال التسويق العقاري

بينما الشركات الصغيرة قد استخدمت هذه التقنية الأساسية للتسويق بالفعل منذ وقت طويل قبل أن يتم حتى صياغة مصطلح الميكرو ماركتينج أو التسويق المصغر إلا أن العديد من الشركات الكبيرة الآن تحاول أيضا الاستفادة من هذا النهج لبناء علاقات أقوى مع عملائها تفيد في نهاية المطاف جميع الأطراف المعنية