ما هو الفرق بين كريم الوجه ولوشن الجسم؟

مع وجود العديد من الماركات المختلفة من منتجات العناية بالبشرة في السوق التي تصدر منتجات مختلفة تلبي احتياج مناطق معينة في جسم الإنسان, لم يعد  تقسيمها ينطوي فقط على كريمات للوجه ولوشن الجسم بل صار هناك أيضا العديد من المنتجات الأخرى مثل سيرم العين و مستحضرات العناية بالقدمين وأخرى للشفاه..إلخ

ومع ذلك لا يزال كريم الوجه ولوشن الجسم هما أكثر مستحضرين للعناية بالبشرة تعتمد عليهما كل امرأة تهتم بنفسها فهما الحد الأدنى للعناية بجمالها وبالطبع أول فرق بين كريم الوجه ولوشن الجسم بطبيعة الحال وهو المكان من الجسم الذي نضعه عليه

في حين أن أسماء العلامات التجارية والأسعار قد تتفاوت تفاوتا كبيرا بين كريمات الوجه المختلفة ومستحضرات العناية بترطيب بشرة الجسم إلا أن التركيبة الأساسية وطريقة الإستخدام عادة ما تكون ثابتة إلى حد كبير

الوجه هو عادة الجزء الأول من الجسم التي يراه الناس  في الشخص وهو مصدر الانطباع الأول البصري عنه لدى معظم الناس

ومن أجل الحفاظ على المظهر الشاب والنضر لبشرة الوجه فإن خبراء التجميل وأطباء الجلد ينصحوا استخدام كريم الوجه يوميا للحفاظ على بشرة ناعمة وصحية

فهو أمر مهم لمنع علامات الشيخوخة المبكرة  لا سيما وأن الوجه هو أول جزء من الجسم تظهر علامات سوء التغذية والإفراط  في التدخين والتعب والإجهاد

كما أن  بشرة الوجه أيضا تفرز الزهم أكثر من مسام أية أجزاء أخرى من الجسم  وخصوصا عندما تتعرض لأشعة الشمس  وهذا يجعل الوجه يتعرض لمخاطر تلف الجلد  بشكل أعلى وبالتالي ينبغي البدأ مبكرا في حمايتها

أما الجسم فهو من ناحية أخرى كل مكان أسفل الرقبة ،وغالبا ما يختفي تحت الملابس اعتمادا على الطقس ولأن جلد الجسم يتعرض لأضرار بيئية أقل فإن علامات الشيخوخة المبكرة غالبا ما تكون غير شائعة

على الرغم من أن هذا قد يكون ليس صحيحا تماما بالنسبة للأشخاص الذين يقومون بعملية التان اي التسمير أو يقضون الكثير من الوقت في الشمس وفي هذه الحالة إذا لم يتم الاهتمام بترطيب جلد الجسم جيدا فإنه قد يواجه مشكلة في الاحتفاظ بالرطوبة في الجلد ،مما يجعله خشنا وجافا

وبناءا على هذه الاختلافات بين طبيعة بشرة الوجه وبشرة الجسم, من الطبيعي أن يكون هناك اختلاف بين خواص كريم الوجه  ولوشن الجسم وتركيبة كل منهما

فكريم الوجه  مثلا عادة ما يحتوي على عامل حماي من الشمس بسبب ارتفاع احتمال تعرضه لأشعة الشمس ولأن بشرة الوجه معرضة لمشكلات كثيرة, فإن هناك مجموعة متنوعة من الكريمات كل يستهدف مشكلة معينة

فبالنسبة للشباب خاصة أصحاب البشرة الدهنية, يوصف لهم أنواع من الكريمات تحتوي مثلا على حمض الهيدروكسيد  لأنه يحمي البشرة من تكون البثور و حب الشباب

أما لكبار السن, فهم يحتاجوا كريم للوجه ذو طبيعة مختلفة تركز على  محاربة علامات تقدم سن البشرة مثل التجاعيد والخطوط الرفيعة وهكذا لكل فئة عمرية ونوع بشرة نوع من الكريمات الوجه الملائم لها

ولأن الكريم يستهدف منطقة تحتاج عناية خاصة فإنه يحتوي على دهون أكثر وهو الأمر الذي يعطيه القوام الثقيل مقارنة باللوشن ولهذا السبب يأتي في جرة وليس في زجاجة مثل اللوشن الذي يكون أقل لزوجة بكثير لأنه يكون 50% من الدهون و50% من الماء

أما لوشن الجسم بعيدا عن الكريمات الخاصة بالأيدي والأقدام بشكل خاص فعادة ما يكون له تركيبة سريعة الامتصاص تهدف إلى الاحتفاظ بالرطوبة أو تجديد الرطوبة المفقودة ويحتوي لوشن الجسم عادة المزيد من المياه مقابل الزيوت ليكون تركيبة رقيقة مناسبة للاستخدام اليومي على مساحة كبيرة من الجلد

وعلى عكس منتجات العناية ببشرة الوجه فإن لوشن الجسم يأتي في كثير من الروائح العطرية  لأن بشرة الوجه تكون أكثر حساسية للعطور وغيرها من المواد المضافة  بينما بشرة الجسم تكون  بطبيعة الحال أقل عرضة للتهيج بفعل مثل هذه المكونات