من هو توماس إديسون؟

 من الذي اخترع المصباح الكهربائي؟  بالطبع. توماس إديسون .. فهذا سؤال بسيط جدا في المعلومات العامة…. من لا يعرف توماس إيدسون, هذا العالم الامريكي الشهير. ولكن  توماس إديسون لم يخترع المصباح الكهربائي  فحسب , بل  سجل له اكثر من 1000 براءة اختراع

ولد توماس إديسون يوم 11 فبراير 1847 لاسرة من الطبقة المتوسطة بمدينة ميلان بولاية أوهايو بالولايات المتحدة الامريكية. , قبل ان ينتقل إلى مدينة بورت هورون  بولاية ميشيغان وهو بعمر السابعة.  وكان  إيدسون يتسم بشخصية مفرطة في النشاط. ورغم انه لم يكن يعيش حياة مرفهة إطلاقا حتى انه كانت تأتي عليه اوقات  يعاني فيها شظف العيش إلا ان هذا الرجل استطاع مع ذلك ان يتجاوز كل العقبات ليصبح واحدا من اشهر المخترعين في العالم كله وتسجيل هذا العدد الهائل من براءات الاختراع

وفي سن السابعة, كان معلمه  قد بدأ يضجر من سيل اسئلته اللانهائي علاوة على سلوكه المضطرب… وهو الامر الذي دفع امه لاخراجه من المدرسة ليواصل تعليمه من المنزل. ولكن نهمه الشديد للقراءة وما بدا عليه باهتمام غير عادي بالعلوم , جعل والديه يحضرا له مدرسا خصوصيا ليساعده على فهم الفيزياء

وفي شبابه , كان اديسون مجتهدا جدا في عمله, وقد بدأ بالاتجار في الخضروات والفواكه, وحتى اصدار جريدة. وفي عام 1868, انتقل اديسون لبوستون  للعمل في شركة ويسترون يونيون. وقد استخدم اديسون دخله من هذه المشروعات المختلفة في انشاء معمل كميائي خاص به

وعندما انتقل اديسون بعد عام  إلى نيويورك , كان اول مهمة ارتجالية  له في تاريخ اختراعاته هو اصلاح ماكينة  تلغراف مكسورة, وحال ان اصلحها ,عرض عليه العمل بالوظيفة مقابل مرتب مجزي. واستمر اديسون في العمل في وظائف اخرى اضافية طوال فترة عمله بوظيفته تلك كمشغل للتليغراف وفي عام 1876, بدأ اديسون العمل في معمله الخاص في مدينة مينلو بارك بولاية نيوجيرسي

وقد قام اديسون باختراع الكثير من الماكينات.. وكان اولى اعظم اختراعات توماس إديسون  هو الفونوجراف الذي يستخدم فيه رقائق القصدير لتسجيل الاصوات عام 1977. كما اخترع الة نسخ الرسائل واول  كاميرا لتصوير اللقطات المتحركة وماكينة تسجيل التصويت  والبطارية الكهربائية. اما المصباح الكهربي فهو اول اختراع يحقق دويا تجاريا  حقيقيا. والواقع توماس إديسون ليس اول من اخترع المصباح الكهربائي, و لكنه اول من اخترع مصباحا كهربائيا عمليا بحق يحقق رواجا تجاريا. ومن اختراعاته الهامة ايضا اول الة للتصويت الآلي

ونتيجة لهذا التاريخ الطويل من العمل والاختراعات التي اضافت الكثير للمجتمع الانساني , فإنه يستحق  عن جدارة لقب “اعظم المخترعين على وجه الارض”, و”الاب الروحي لزمن الطاقة الكهربائية” و”ساحر مينلو بارك” . وقد واصل توماس اديسون العمل على اختراعات جديدة حتى  عام 1920 عندما بدأت حالته الصحية في التدهور. وكان اخر براءات اختراعاته و هو يناهز ال83 من عمره. و قد توفى عام 1931 في سريره بجانب زوجته بمنزله بولاية نيوجيرسي

Loading...